Header Ads

لحظات فى عمر جيفارا !!

مابين بحر عيناها وسماء روحها ..زادت حيرته ..

خبئت ثورته فقد كانت هى الحيرة الدافئة والثورة الناعمة ..

تمنى جيفارا أن تكون هى وحدها حريته !!

ليست هناك تعليقات

اخر الموضوعات بمدونة افتكاسات